مستجدات

دورة تكوينية في مجال الحكومة المنفتحة.

ترأس السيد محمد بنعبد القادر، الوزير المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، والسيد رياكاردو دياز هوشليتنر رودريغيز، سفير المملكة الإسبانية بالرباط، افتتاح أشغال الندوة التكوينية التي نظمتها الوزارة حول الحكومة المنفتحة، بحضور أعضاء لجنة إشراف الحكومة المنفتحة بالمغرب، وذلك يومي 23 و24 يناير 2018 بمقر الوزارة.


وخلال هذه الندوة، أكد السيد السفير على العلاقات المتميزة والشراكة التي تجمع المملكتين المغربية والإسبانية، وأشاد بالعمل الذي قامت به الوزارة لإعداد مخطط عمل الحكومة المنفتحة بالمغرب. من جهته، ذكر السيد الوزير بالمسار الذي انخرط فيه المغرب للانضمام إلى مبادرة الشراكة من أجل حكومة منفتحة، بهدف تدعيم المكتسبات المحققة في مجالات الشفافية، والنزاهة، والديمقراطية التشاركية.


كما وجه بالشكر إلى أعضاء لجنة الإشراف الوطنية المعنية بالمبادرة تقديرا لجهودهم في تنسيق العمل والوفاء بالالتزامات. ويتضمن مخطط عمل المغرب للانضمام إلى المبادرة السالفة الذكر 19 التزاما تتمثل في النزاهة ومكافحة الفساد، وشفافية الميزانية، والمشاركة المواطنة، والولوج إلى المعلومة، والإدارة الإلكترونية، والبيئة والتنمية المستدامة، والتواصل والتحسيس بأهمية الحكومة المنفتحة.


للتذكير، تندرج هذه الدورة التكوينية في إطار تنفيذ بروتوكول التعاون بين المغرب وإسبانيا، حيث تم، في هذا الصدد، بلورة مخطط عمل بين الطرفين برسم 2017-2018، يروم تبادل الخبرات والتجارب، وتنظيم دورات تكوينية بكل من الرباط ومدريد ذات صلة بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية.

كل إصدارات الوزارة، كتيبات، دراسات، دلائل، النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية ... رهن إشارتكم

مقترحات

من أجل خدمة أفضل

طلب المعلومات

لتزويدكم بمعلومات أدق