مستجدات

ندوة حول موضوع "دور القيادة في سلسلة إصلاح وتحديث الإدارات العمومية على ضوء مبادئ الحكامة العمومية المسؤولة".

نظم المركز الإفريقي للتدريب والبحث الإداري في الإنماء، والمدرسة الوطنية العليا للإدارة، ندوة حول موضوع "دور القيادة في سلسلة إصلاح وتحديث الإدارات العمومية على ضوء مبادئ الحكامة العمومية المسؤولة"، وذلك من 29 إلى 31 يناير 2018 بمقر المدرسة بالرباط.


وقد ترأس افتتاح هذه الندوة السيد محمد بنعبد القادر، الوزير المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، ورئيس المجلس الإداري للمركز الإفريقي للتدريب والبحث للإداري للإنماء (كافراد)، والسيد ستيفان موني مواندجو، المدير العام للمركز، والسيد رشيد الملياني، مدير المدرسة الوطنية العليا للإدارة. أوضح السيد الوزير، في كلمته أن المغرب انخرط في سلسلة من الإصلاحات المهيكلة طبقا للتوجهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله خاصة الإطار التشريعي الجديد المهيكل لمنظومة الوظيفة العمومية، وتفعيل منهجية تعتمد على الوظيف والكفاءات، وتقييم الأداء، وتعزيز التكوين المستمر، والرفع من مهنية الموظفين.


وقد عرفت أشغال هذه الندوة مشاركة عدد من المسؤولين والخبراء، يمثلون مختلف البلدان والمؤسسات الإفريقية (بوركينافاسو، بوروندي، الرأس الأخضر، غامبيا، غينيا-بيساو، غينيا الاستوائية، ليسوتو، مدغشقر، مالاوي، المغرب، موريتانيا، جمهورية الكونغو الديمقراطية، السنغال، سيراليون، السودان، وزامبيا)، حيث أجمعوا على اهمية ودور القيادة في سلسلة إصلاح وتحديث الإدارات العمومية على ضوء مبادئ الحكامة العمومية المسؤولة.


للتذكير، ستعقد اللجنة التنفيذية التابعة للكافراد، وهو بالمناسبة منظمة إفريقية يلتئم فيها الوزراء المكلفون بالوظيفة العمومية والإصلاح الإداري، ويترأس المغرب مجلسها الإداري، اجتماعها الاستثنائي يوم الأربعاء 31 يناير 2018 بالرباط.
 

كل إصدارات الوزارة، كتيبات، دراسات، دلائل، النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية ... رهن إشارتكم

مقترحات

من أجل خدمة أفضل

طلب المعلومات

لتزويدكم بمعلومات أدق