المراجعة الشاملة للنظام الأساسي العام للوظيفة العمومية

"ورشة الإطار المؤسساتي للوظيفة العمومية"

12/12/2013 - lamya ilyas

لا للتفرقة والتمييز بين موظفي الدولة المغربية فكلنا موظفون مغاربة في دولة المساواة والقانون فيجب على الحكومة ان تحتكم الى شعار حزب رئيسها واعتماد العدالة بين موظفي الدولة باعتماد الامتحانات المهنية لأصحاب الشواهد من أجل الترقية على غرار وزراة العدل ووزارة التربية الوطنية بمختلف القطاعات والتساوي في الاجر بين نفس الاطر بناء على نفس الشهادة فالمنتدبون القضائيون لهم اعلى راتب عن باقي موظفي القطاخات رغم نفس الشهادة فاين العدالة والتنمية ام مجرد شعار انتخاباوي ليس الا

30/11/2013 - الحسين الحسين

على وزارة الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة تبسيط مساطر ولوج أسلاك الوظيفة العمومية أن ترجع المرسوم الذي يغير ﺍﻻ‌ﻧﺘﻤﺎﺀ ﻣﻦ ﻧﻈﺎﻡ ﺃﺳﺎﺳﻲ ﻣﻌﻴﻦ ﺇﻟﻰ ﺁﺧﺮ ﻓﻲ ﺇﻃﺎﺭ ﺍﻟﻮﻇﻴﻔﺔ ﺍﻟﻌﻤﻮﻣﻴﺔ ﺗﻢ ﺍﻹ‌ﺟﻬﺎﺯ ﻋﻠﻴﻪ ﺑﻤﻘﺘﻀﻰ ﺍﻟﻤﺮﺳﻮﻡ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪ* بعدما إستفاد ت منه شريحة من الموظيفين في مناخ مشبوه لتغيير إسم إطارها المتجمد على سبيل المثال عون عمومي خارج الصنف ممتاز سلم8 بإطار متحرك مماثل له في السلم لتحسين وضعيتها الإدارية والإجتماعية وإستثنت منه شريحة كانت في نفس وضعيتهاوتجهله وتركت أمورها الإداريةعلى عاتق المسؤولين المعنيين بالأمروتخادلوا عنها و كان همها الوحيد تفاني بكل إخلاص في عملها المنوط بها واليوم هي تعيش في أزمة نفسية المحبطة من جراء وضعيتها اليائسة التي خيم عليها الجمود الترقي في السلم حتى تحال على التقاعد وحقوقها في الأقدمية مهضومة وشكرا للإدارة المغربية

26/11/2013 - mohamed yassini

لا للتفرقة والتمييز بين موظفي الدولة المغربية فكلنا موظفون مغاربة في دولة المساواة والقانون فيجب على الحكومة ان تحتكم الى شعار حزب رئيسها واعتماد العدالة بين موظفي الدولة باعتماد الامتحانات المهنية لأصحاب الشواهد من أجل الترقية على غرار وزراة العدل ووزارة التربية الوطنية بمختلف القطاعات والتساوي في الاجر بين نفس الاطر بناء على نفس الشهادة فالمنتدبون القضائيون لهم اعلى راتب عن باقي موظفي القطاخات رغم نفس الشهادة فاين العدالة والتنمية ام مجرد شعار انتخاباوي ليس الا

25/11/2013 - obaya adil

يجب اعتماد الامتحانات المهنية لأصحاب الشواهد من أجل الترقية على غرار وزراة العدل ووزارة التربية الوطنية بمختلف القطاعات وخصوصا بوزارة الأوقاف

25/11/2013 - شريمي عالي

ﻻ‌ ﺍﻋﺘﻘﺪ ﺃﻥ ﺃﺣﺪﺍ ﻳﺮﻳﺪ ﺃﻥ ﻳﻠﺘﺒﺲ ﻋﻠﻴﻪ ﻣﻔﻬﻮﻡ ﺍﻟﺘﺮﻗﻴﺔ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺀﺓ ﻓﻴﺼﺒﺢ ﺃﺣﻴﺎﻧﺎ «ﺍﻟﺘﺮﻗﻴﺔ ﺑﺎﻟﻮﺍﺳﻄﺔ» ﺍﻭ «ﺍﻟﺘﺮﻗﻴﺔ ﺑﺎﻟﻤﺤﺴﻮﺑﻴﺔ»، ﻓﺒﺪﻭﻥ ﺗﻌﺮﻳﻒ ﻭﺍﺿﺢ ﻣﺤﺪﺩ ﻟﻠﻜﻔﺎﺀﺓ ﻭﻣﻌﺎﻳﻴﺮ ﻗﻴﺎﺳﻬﺎ، ﻳﺼﺒﺢ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﻌﺐ ﺟﺪﺍ ﺗﻄﺒﻴﻖ ﻣﻔﻬﻮﻡ «ﺍﻟﺘﺮﻗﻴﺔ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺀﺓ الشواهد وغالبيتها يتم حصول عليها بالمال والسبيل الوحيد في الترقية هي الأقدمية كما ﻓﻲ ﺍﻟﻴﺎﺑﺎﻥ ﻳﺼﻄﺪﻡ ﻣﻔﻬﻮﻡ ﺍﻟﺘﺮﻗﻴﺔ ﺑﺎﻷ‌ﻗﺪﻣﻴﺔ ﻣﻊ ﺍﻟﺤﺎﺟﺔ ﺍﻟﻤﺎﺳﺔ ﻟﻮﺿﻊ ﺍﻟﺸﺨﺺ ﺍﻟﻤﻨﺎﺳﺐ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ ﺍﻟﻤﻨﺎﺳﺐ، ﻭﻟﻜﻦ ﻣﺘﻄﻠﺒﺎﺕ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻭﺍﻟﻤﻨﺎﻓﺴﺔ ﺍﻟﺸﺪﻳﺪﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻨﺎﻋﺔاليبانية ﺗﺘﻄﻠﺐ ﻭﺟﻮﺩ ﻛﻮﺍﺩﺭ ﻣﺆﻫﻠﺔ، ﻭﻳﻌﻨﻲ ﺫﻟﻚ ﺍﺧﺘﻴﺎﺭ ﺍﻷ‌ﺣﺴﻦ ﻟﻜﻞ ﻋﻤﻞ ﺑﺪﻭﻥ ﺍﻋﺘﺒﺎﺭ ﺧﺎﺹ ﻟﻠﺨﺒﺮﺓ ﺍﻭ ﻟﻠﻌﻤﺮ، ﻭﺗﻌﺘﺒﺮ ﺍﻟﻴﺎﺑﺎﻥ ﻣﻦ ﺃﻛﺜﺮ ﺍﻟﺪﻭﻝ ﺍﻋﺘﻤﺎﺩﺍ ﻟﻸ‌ﻗﺪﻣﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺮﻗﻴﺎﺕ ﺍﻟﻮﻇﻴﻔﻴﺔ، ﺍﻻ‌ ﺃﻥ ﻛﺜﻴﺮﺍ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺪﺭﺍﺀ ﻳﺘﻘﺒﻠﻮﻥ ﻓﻜﺮﺓ ﺍﻟﺘﺠﺎﻭﺯ ﺍﻟﻤﺒﻨﻲ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﻔﻮﻕ ﻭﺍﻟﻜﻔﺎﺀﺓ، ﻭﻟﻜﻦ ﺗﻄﺒﻴﻖ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻔﻜﺮﺓ ﻳﺼﻄﺪﻡ ﻋﻤﻠﻴﺎ ﺑﺎﻟﺘﻔﻜﻴﺮ ﺍﻟﺘﻘﻠﻴﺪﻱ ﺍﻟﻤﻌﺘﻤﺪ ﻋﻠﻰ ﺍلأقدمية: ﻓﺎﻟﻤﻮﻇﻒ ﺍﻟﻘﺪﻳﻢ ﻻ‌ ﻳﻤﻠﻚ ﺍﻻ‌ﻧﺪﻓﺎﻉ ﻭﺍﻟﺤﻤﺎﺱ ﻭﻟﻜﻨﻪ ﻗﺪ ﻳﻌﻮﺿﻬﻤﺎ ﺑﻔﻀﻴﻠﺔ ﺍﻟﺨﺒﺮﺓ ﺍﻟﻤﺘﺮﺍﻛﻤﺔ وتجربته الميدانية المتواصلة وخير مثال المغادرة الطوعية للموظفين القدماء تركت الإدارة المغربية تسير ببطء

7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16