المراجعة الشاملة للنظام الأساسي العام للوظيفة العمومية

"ورشة االإطار التدبيري للوظيفة العمومية"

15/07/2013 - سي محمد علي

ادماج الموظفين المتعاقدين الدين يخضعون للنظام العام للوظيفة العموميةالى موظفين نظاميين يتمتعون بجميع حقوقهم المادية والمعنوية والدين زاولوا عملهم بصفة منتظمة ومتواصلة تفوق 20 سنة فمافوق لان هدا اجحاف في حقهم .كي يشعروا بمواطنتهم وحقهم الدستوري دون ميز لولوج الوظيفة العمومية.بدون عقد

15/07/2013 - سعيد كريم

حذف وسائل مراقبة حضور و غياب الموظفين الانسانية و استبدالها بوسائل مراقبة ككاميرات او ساعات غير قابلة للاتلاف حيث تطبع هذه الساعات وقت حضور كل موظف على بطاقته الخاصة.و يدلي بها كلما طلب منه ذلك من طرف المدير و يحتفظ بها في درج مكتب المدير و السعة الحائطية يراقبها الحارس و ذلك حتى لا يغطي على الموظفين الاشباح و حتى لا يمضي الموظفون على سجل الحضور و يغادرون بعد ذلك ليجلسو في المقاهي في وقت العمل.و حتى نحارب الرشوة الانسانية.

11/07/2013 - نعوري المصطفى

اعتقد أنه بمناسبة هذه المراجعة ينبغي إعادة النظر في وضعيات الموظفين وعلى الخصوص وضعية الاستيداع التي لم تعد تتماشى مع المستجدات الطارئة على مجال تدبير شؤون الموظفين ففي الوقت الذي تم فيه دعم مبدأ المساواة في ولوج الوظائف العامة عبر تعميم المباراة، نرى أن نظام الوظيفة العمومية لازال يسمح بإعادة إدماج موظف قد يكون غادر الإدارة في وضعية استيداع لمدة قد تتجاوز العشر سنوات وقد يكون استقر بالخارج أو يزاول أنشطة أخرى، وقد تكون مؤهلاته العلمية والمهنية قد تراجعت أو أصبحت متجاوزة، ثم يعود ليجد المنصب في انتظاره وقد أتبثت التجربة أن العائدين من الاستيداع يجدون صعوبة كبير في التأقلم من جديد مع الواقع الإداري. كذلك وضعية الالحاق التي يمكن تجاوزها من خلال فتح باب الانتقال وتبادل الكفاءات مابين الإدارات .

10/07/2013 - مولود محمد

اعطاء الاولوية لسياسة اللاتركير الاداري في مجال اصلاح ومراجعة النظام الاساسي العام للوظيفة العمومية لاسيما في الشق المتعلق بتدبير الموارد البشرية على ضوء نظام الجهوية الموسعة.

10/07/2013 - مقدمي مَحمد

القانون الاساسي للوظيفة العمومية لن يتمكن من بلوغ مبتغاه كيفما كان الاصلاح الذي يطرا عليه الا اذا اخذنا بعين الاعتبار تقنين التسيير بالدرجة الاولى، الجميع يعلم ان الموظف يوجد بين مطرقة المسير وسندان القانون. يجب رد الاعتبار للموظف ماديا و معنويا. لا يعقل بتاتا ان الموظف حاصل على باكالوريا يصنف كاتبا اداريا (و يتسامح في ذلك ) و يبقى مساره المهني تحت سلطة المسير لعقود ثم ياتي المرسوم 2010 ليصنف مساعدا اداريا لينتهي في السلم 8. هل هذا معقول؟ المرجو اعادة النظر في هذه الحالة و شكرا.

6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15